كيف تتغلب على مخاوف الطيران بدرون السباق؟

يشتكي الكثير من طياري سباق الدرون من حالة الرهبة في بداية مشوارهم في هذه الهواية. في هذا الموضوع دعونا نتعلم طرق التغلب على هذه المشكلة.

ان رهبة الطيران امر طبيعي عند الطيران بالدرون وذلك لان الاصطدام بالدرون يكلف وقت وجهد ومال ايضاً. فعندما تصطدم فانك ستضطر لشراء قطع بديلة وتحتاج الى جهد ووقت لاصلاح الدرون بعد الحادث. ناهيك عن الاضرار الاخرى مثل التلف الذي يمكن احداثه في الاماكن كالاضرار في اثاث المنزل او حتى خارج المنزل وفي اسوأ الحالات اصابة الاشخاص.

ان الخوف من الطيران يكون على ٣ انواع :

  • الخوف من الاصطدام
  • الخوف من الضياع وفقدان الدرون
  • الخوف من الارتفاع او الدوران السريع

ولكل من هذه المخاوف طريقة للتعامل معها.

الخوف من الاصطدام:

ان الخوف من الاصطدام والخسائر المترتبه عليه سببه عدم الانسجام بين الطيار والدرون. يحتاج الطيار الى ذاكرة عضلية جيدة لكي تصبح كل حركة للدرون متوقعة وتحت سيطرته تماما.

هل تذكر خوفك عندما قمت بقيادة السيارة لاول مرة؟ هل تذكر كيف كنت مشغول بذهنك بكل حركة سواء في المقود او المكابح او المرايا؟ هل تشعر بذلك الان؟ في ذلك الوقت لم تكن تملك ذاكرة عضلية لقيادة السيارة اما الان فانت تقود السيارة بكل اريحية الى درجة انك قد تقود لمسافة طويلة جدا ولا تفكر ابدا اثناء التحكم بالمقود او النظر الى المرايا. اصبحت تلك الامور جزء من طبيعتك.

الان لكي تتغلب على الدرون تحتاج بناء تلك الذاكرة العضلية باقل عدد من الضغوط والمخاوف. ولكي تصل لتلك النقطة ابدأ بالتدرب على المحاكي (simulator) حيث ادراكك بانك لن تحتاج لاصلاح الدرون يجعلك قادر على الاصطدام مرارا وتكرارا حتى تبني الذاكرة العضلية المطلوبة.

بعد ان قمت ببناء تلك الذاكرة العضلية تحتاج ان تقوم باختبارها على ارض الواقع لكن باقل الخسائر والحل هنا ان تقوم باقتناء درون يتحمل الاصطدام ولا يقوم باتلاف ماحوله. هنا ياتي دور الدرونات الصغيرة (Tiny whoops) والتي تمكنك من اختبار مهاراتك وتطويرها على ارض الواقع دون مخاوف الاصطدام.

الان وبعد التدريب الكافي حان الانتقال الى الدرون بالحجم الذي تريد لكن احذر فان خصائص ذلك الدرون مختلفة وتحتاج ان تتعود على ذلك الاختلاف لذلك تحتاج ان تبدأ بالاختبار بهدوء وبمسافات قريبة الى ان تكتسب الثقة وتطور ذاكرتك العضلية لتناسب الدرون الجديد.

الخوف من الضياع:

للتغلب على الخوف من الضياع ابدا بالطيران داخل المنزل ثم انتقل الى مكان تعرفه جيدا ولا تبتعد كثيرا.

اطلب من احد اصدقائك ان يرافقك ويراقب الدرون بشكل مباشر. ايضا تاكد انك تسجل ماتشاهده على النظارة ليساعدك في حالة فقدت الدرون.

قم بالطيران بمسار محدد تعرفه جيدا قبل الاقلاع مثلا (سيارة ثم شجرة ثم تل ثم ملعب). تاكد من موقع الشمس مثلا بالنسبة لك بحيث تميز اتجاه الدرون ايضا.

ايضا حاول ان تركز على صوت الدرون لمعرفة الاتجاه الذي تطير فيه. تاكد من معرفة المعالم حولك لتكون وعي عن مكان الدرون.

الخوف من الارتفاع او الحركة السريعة:

لكي تتغلب على الخوف من الارتفاع قم بالطيران وانت جالس على كرسي مثلا. فوضع الجلوس يذكرك بانك لست معلق في الهواء!

يمكنك ايضا تشغيل موسيقى لتساعدك على الاسترخاء.

قم بالتدرج في الارتفاع وسرعة الحركة حتى تتعود عليها خطوة خطوة.

تحياتي.

ملاحظة: تم كتابة هذا الموضوع اساسا من المبدع عبد الرحمن حجازي لكن قمت باعادة كتابته والاضافة عليه.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s